النفط يهبط أكثر من 1 بالمئة مع تصاعد مخاوف الطلب



الأناضول -

تطورات "كورونا" في الهند وبيانات ضعيفة بالصين تمحو أثر تعافي الاقتصاد الأمريكي..



هبطت أسعار النفط الخام بأكثر من واحد بالمئة، الجمعة، مدفوعة بمخاوف تراجع الطلب العالمي جراء اتساع جائحة كورونا في الهند وبيانات صناعية سلبية بالصين، لتمحو أثر نمو أسرع من المتوقع للاقتصاد الأمريكي.

وبحلول الساعة 10:20(ت.غ)، هبطت عقود خام برنت القياسي، تسليم يوليو/تموز، بمقدار 80 سنتا أو بنسبة 1.18 بالمئة، لتتداول عند 67.25 سنتا، نزولا من ذروة 6 أسابيع لامسها مزيج برنت، الخميس، في عقود اليوم الأخير لشهر يونيو/حزيران.

ونزلت عقود خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي، تسليم يونيو/حزيران، بمقدار 94 سنتا أو بنسبة 1.45 بالمئة إلى 64.0.7 دولار للبرميل.

وتتزايد مخاوف تراجع الطلب العالمي على الخام مع استمرار الهند، ثالث أكبر مستهلك للطاقة في العالم، في تسجيل أرقام قياسية في عدد الإصابات بفيروس "كورونا"، وإقدام العديد من دول العالم على وقف حركة السفر من وإلى الوجهات الهندية.

والجمعة، أعلنت وزارة الصحة الهندية تسجيل 386 ألفا و452 إصابة جديدة بـ"كورونا"، في أعلى حصيلة يومية في بلد واحد منذ بدء الجائحة، ليرتفع إجمالي الإصابات بالفيروس في البلاد إلى 18 مليونا و763 ألف إصابة.

كما أودى الفيروس بحياة 3498 شخصا في الساعات الـ24 الماضية؛ ما يرفع حصيلة الوفيات إلى حوالي 209 آلاف وفاة.

وواجهت أسعار الخام عاملا مثبطا آخر؛ إذ أظهرت بيانات رسمية تباطؤ نشاط المصانع في الصين، ثاني أكبر مستهلك للطاقة، ليأتي دون التوقعات في أبريل/نيسان.

كانت أسعار الخام صعدت الخميس، مدعومة ببيانات لوزارة التجارة الأمريكية أظهرت تسجيل أكبر اقتصاد بالعالم نموا بنسبة 6.4 بالمئة في الربع الأول 2021، بأسرع من التوقعات، بفضل حملة التلقيح وحزم التحفيز.

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 225024